السبت، 9 مارس، 2013

جذور ضلع البقرة ( تشاي هو )...لعلاج سرطان العظام وأمراض الكلى ...ومقوي للقلب و الرئة.

ضلع البقرة Bupleurum chineasa




نبات معمر ينتمي لنفس عائلة الجرز و البقدونس , وينمو حتى يصل ارتفاعه الى ثلاث أقدام , وله أوراق شبيه بالمنجل , وعناقيد من الزهور الصفراء الصغيرة في الجزء العلوي . تستخدم الجذور في الأغراض الطبية , ويتم جمعها في الربيع و الخريف .

                                                          
يعتبر ضلع البقرة عشبا من الأعشاب الصينية المهمة التي تستخدم في تقوية الكبد و الدورة الدموية , كما انه يساعد على ضبط التوتر الانفعالي المصاحب لركود وظائف الكبد . وقد كان يستخدم في القدم كعلاج ذي فعالية كبيرة لعلاج الإرتفاع المتوسط في درجة الحرارة . 
كما أنه عشب جيد في تخفيف الحمى الخفيفة , ونزلات البرد المصحوبة باحتقان . ويبدو ان هذا العشب يملك أثرا مقويا للقلب و الرئة مما يجعله نافعا في تحسين التنفس و الدورة الدموية , كما انه يقي من نزيف الشعيرات الدموية الدقيقة داخل العين والتي يمكن ان تؤدي الى تلف البقعة الصفراء . يثبط العشب ايضا نشاط الفيروسات المسببه لمرض "هربس سيمبلكس " و الحصبة , ويخفف آلام القرح الهضمية .
ضلع البقرة عشب مقوي للقلب

يتمتع العشب في علاج آثار الحساسية وذلك من خلال التصدي للسيروتونيين وهو أحد العناصرالكيميائية الشبيهة بالهرمونات , والذي يجعل جدران الشعيرات أكثر نفاذا , مما يؤدي الى تورم الأنسجة الرقيقة , بما في ذلك تورم آغشية الانف الذي يسبب الزكام .

يزيد العشب من انتاج الانترففيرون , أحد العناصر الكيميائية للجهاز المناعي التي تستخدم في علاج السرطان ايضا يحتوي العشب على الروتين الي تساعد على الحيلوله دون تكاثر خلايا السرطان بشكل لا نهائي .
يحول النبات دون فقد البروتين وما ينجم عنه من تلف في الأنسجة عند الإصابة بامراض الكلى .
يعمل السكوسيد وغيره من العناصر الكيميائية الموجوده بالعشب على حفز الغدة النخامية لكي تدفع الغدد الكظرية الى انتاج المزيد من الجلوكوكوتريسيد ( الهرمونات القشرانية السكرية ) مما يقلل من الالتهاب .
تنبيهات الاستخدام .......
شأنه شأن الكثير من الاعشاب الأخرى , يكون ضلع البقرة بحاجه الى مساعدة البكتريا النافعه التي تسكن في امعاء الإنسان حتى يؤتي مفعوله العلاجي , حيث تحول هذه البكتريا مركبات العشب الى عناصر كيميائية جسدية تعمل على تخفيف الالتهاب ولذلك يحظر تعاطي ضلع البقرة مع المضادات الحيوية التي تقتل عادة هذه البكتريا . وقد يؤدي تناول جرعات كبيرة من النبات الى التهاب المعده و الامعاء , أو مغص معوي أو اسهال بسبب محتوى النبات الى التهاب المعده و الامعاء .